الرئيسية / محافظ البصرة ينفي اعتقاله ويتهم فاشلين بتلفيق شائعات ضده

محافظ البصرة ينفي اعتقاله ويتهم فاشلين بتلفيق شائعات ضده


ذي قارنا/متابعة/...
نفى المكتب الإعلامي لمحافظ البصرة ماجد النصراوي، الأحد، الشائعات التي ترددت عن القاء القبض عليه من قبل قوة قادمة من بغداد بتهم تتعلق بالفساد، معتبرا اياها محاولة للتسقيط، فيما اشار الى أن وثائق ضده تم تقديمها الى قيادته السياسية، والتحقيق توصل الى أنها "مفبركة".

وقال المكتب في بيان موقع باسم المحافظ  تلقت وكالة/ذي قارنا الاخبارية/، نسخة منه إن "قبل أشهر تم تقديم أوراق مفبركة كاذبة ضدنا الى قيادة تيار شهيد المحراب، وخضعت تلك الأوراق الى التحقيق والفحص وغيرها من الامور التدقيقية"، مبيناً أن "اللجنة المشكلة لأجل ذلك انهت تحقيقها، وتبين لها أن الأوراق مفبركة، وغايتها التسقيط وثنينا عن اكمال مسيرتنا في خدمة أبناء البصرة".

واضاف ان "قيادة تيار شهيد المحراب الخالد المتمثلة بالسيد عمار الحكيم وهيئة القيادة والمكتب السياسي ارتأت بالتنسيق معنا تحويل كافة الأوراق والملفات لهيئة النزاهة رسمياً للتحقيق فيها وتبيان الحقائق للرأي العام"، مضيفاً أن "المرتجفين والفاشلين لم يكتفوا بالتسقيط بل أخذوا يبثوا شائعة تلو الأخرى، وآخرها شائعة اعتقالنا".

وترددت شائعة خلال الساعات الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي تفيد بقيام قوة أمنية خاصة قادمة من بغداد بإلقاء القبض على المحافظ ماجد النصراوي بأمر من محكمة النزاهة لاتهامه بالاختلاس".انتهى/21
18-06-2017, 10:48
عودة